العالم يحترم مصر منسق عام COP27 للمشاريع الخضراء: عرض 18 مشروعاً مصرياً ذكياً خلال قمة المناخ

     منذ إطلاق المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء، برعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي وبقرار من رئيس وزراء مصر، الدكتور مصطفى مدبولي، شهدت المبادرة المصرية مشاركات لأهم المشروعات الخضراء الذكية.

العالم يحترم مصر منسق عام COP27 للمشاريع الخضراء: عرض 18 مشروعاً مصرياً ذكياً خلال قمة المناخ

وأكد السفير هشام بدر المنسق العام لمؤتمر المناخ COP27 للمشروعات الخضراء الذكية أن مصر تعد أول دولة في العالم تطلق هذا النوع من المبادرات والتي يتم عرض المشاريع الفائزة منها خلال فعاليات COP27.

وأشار هشام بدر خلال تصريحاته لوكالة أنباء الإمارات إلى أن الفائزين في مبادرة "المشروعات الخضراء" والذين قدموا حلولاً مصرية لمشكلات المناخ يتواجدون خلال فعاليات مؤتمر المناخ، لعرض واستعراض مشروعاتهم الذكية المستدامة والحصول على فرص للتمويل وفرص إطلاق هذه المشاريع حول العالم.

وأوضح أن فكرة المبادرة تتلخص في الإجابة على سؤال كيف يمكن للمواطن العادي في أي مكان بمصر أن يستفيد من COP27.

وتسمح المبادرة لأي شخص ضمن 6 فئات من المشاريع تتضمن المشاريع الناشئة، والصغيرة والمتوسطة والكبيرة ومشاريع المرأة " بأن يتقدم بمشروع إلى لجنة المحافظة ثم على المستوى الوطني ويعقبه المستوى الدولي.

وتم التقدم بـ6281 مشروعاً وبعد التصفيات الأولى بلغت إجمالي المشاريع الفائزة 162 مشروعا وتمت تصفيتهم إلى 18 مشروعاً في 6 فئات تم اختيارهم في مؤتمر وطني لتمثيل مصر خلال COP27.

كما أفاد أن المبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية تسعى إلى توطين التنمية المحلية من خلال فتح الباب أمام المحليات وكل الشركات والقطاع الخاص والمجتمع المدني في مصر بأن يتقدموا بأي مشروع يخدم التنمية المستدامة والبيئة.

وأشار إلى أن مؤسسات التمويل الدولية والأمم المتحدة شركاء في هذه المبادرة، معرباً عن تطلعه أن تكون نموذج يحتذى به في دول العالم.

أحدث أقدم