مجلس الغرف والتجارة الأمريكية ينظمان "القمة الافتراضية للبنية التحتية السعودية الأمريكية"

 نظم مجلس الغرف السعودية ووزارة التجارة الأمريكية والجهات الحكومية ذات الصلة بالمملكة اليوم " القمة الافتراضية للبنية التحتية الأمريكية السعودية"، بمشاركة واسعة من ممثلي الشركات من البلدين الصديقين.

مجلس الغرف والتجارة الأمريكية ينظمان "القمة الافتراضية للبنية التحتية السعودية الأمريكية"

وعقدت القمة بمشاركة رئيس مجلس الغرف السعودية عجلان بن عبدالعزيز العجلان، ووكيل وزارة الاستثمار لجذب وتطوير الاستثمار المهندس محمد الوكيل، وكبار المسؤولين في الحكومة الأمريكية وعلى رأسهم القائم بالأعمال في السفارة الأمريكية بالرياض مارتينا سترونج، ووكيلة وزارة التجارة الأمريكية بالإنابة لشؤون التجارة الدولية ديان فاريل، وممثلين عن وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات وصندوق الاستثمارات العامة.

وتركزت أعمال القمة على مشاريع البنية التحتية الحالية والمستقبلية في السعودية وعلى الفرص التجارية والاستثمارية المتاحة لأكثر من 200 مشارك من القطاع الخاص الأمريكي، بالإضافة إلى شركات القطاع الخاص السعودي، وشملت الشركات المشاركة قادة الصناعة في الولايات المتحدة في مجالات إدارة النفايات، وتكنولوجيا المعلومات والإتصالات، والترفيه، والسفر والسياحة، والمواصلات والتنقل.

وأشاد رئيس مجلس الغرف السعودية عجلان العجلان، بالعلاقات الاقتصادية المتميزة بين المملكة والولايات المتحدة الأمريكية والشراكة التجارية والاستثمارية القائمة بينهما في مختلف القطاعات، مؤكداً استعدادهم في المجلس للعمل مع الشركاء التجاريين الأمريكيين للتعريف بالفرص الاستثمارية الواعدة بالمملكة في ظل رؤية المملكة 2030 والمساهمة في نقل وتوطين الخبرات والتكنولوجيا الأمريكية الرائدة للسوق السعودي.


أحدث أقدم